xsoh's Blog

سـهيل الكويليت

استيقظ يا دكتور الشر، فكلامك يتعارض!!

3 تعليقات

اليوم تدويني سيكون مختلف عن العادة و خارج نطاق التيكنولوجيا بشكل عام وهو يتركز عن حدث حصل لي اليوم في الصباح واغضبني صراحه. راح احط خطوط حمراء لبعض الجُـمل خلال سردي للموقف راح اتكلم عنها بالأخير.

بدايتاً، كنت مقرر انه في يوم من الايام اللي بتكون راحتي فيها من الدراسه والمشاريع اني اودي السيارة للصيانه و وقع هذا على يوم الاثنين اللي هو اليوم. طبعا قررت اروح الساعة 7:30ص عشان اكون سبقت الناس و اصير الاول ، اشغلني امر عن الكمبيوتر و كان يتعلق بكيفيه الاتصال مع الهاردوير (كالعادة =_=”) و ما حركت اﻻ 7:50ص ، طبعا كعادتي الصباح يحلى مع جافا ،شريت كابتشينو و حرك بالطريق وانا مدرك اني ما راح اوصل على الساعة 8 لذلك قررت اني امشي على راحتي.

وصلت ولله الحمد لمركز الصيانه، وقفت السيارة، خلصنا الامور و دخلنا السيارة وجاء وقت الانتظار إلى ما تخلص الصيانة. لما شفت الامور تمام قلت بدخل غرفة الانتظار على الاقل نشوف الجريده او اي شي. اول ما دخلت و كان فيه شخصين (مشرف المركز و زبون) و كانو يسولفون عن دقه المواعيد و الحضور بالوقت فقلت لعلهم يفيدوني نتكي معهم شوي :D. طبعا اول ملاحظة لاحظتها ان المشرف كأنه الكلام مو عاجبه و استغربت برغم ان كلام الزبون منطقي و صحيح. و من جهه أخرى، الزبون تبدو عليه ملامح رجل مرهق او غير طبيعي.

المهم الحاصل و بعد انهى احدى قصصه عن المواعيد، سألني الزبون وقال:“حنا عندنا ﻻ وعي في دقه المواعيد صح وﻻ ﻻ؟”. طبعا جاوبته اكيد و فعلاً. بعد ذلك قررت اسمع كلامه و اشوف وش يقول كونه شخص عمره قرابه الـ45 و عنده خبره بالحياة تفوقني. لكن هناك أمور بدأت تحزني في كلامه و كأني عرفت سبب عدم أعجاب كلام المشرف. فبكل موضوع يتكلم عنه كان يدخل فيها كلمات مثل “دين..صلاة..مطوع..” أو بالأصح كأنه بيتكلم بجهه “الدين و الموعد”. وهو يتكلم انشغل اخونا المشرف فبدأ يحول كلامه علي.  تكلم عن المواعيد وقال: “أنا لو طق باب بيتي وما كنت مواعد شخص تدري وش بسوي؟” قلت لا. قال:“بطلع بالسكين، هذا وانا حبيب، لو غيري يمكن يطلع بالمسدس لأني ما خذيت موعد من احد ويمكن هذا حرامي!” <<فكرت انها مجرد مبالغه لا اكثر لذلك (سلكت له) مثل ما يقولون.

.


بعد ذلك بدأ ينحني الموضوع من المواعيد إلى الحريه الشخصيه. بعد ذلك قال “لو جاني شخص أنا مختلف عنه بالمذهب. أو مثلا شخص انا احب التدخين وهو لا، لكن هو يحبني فطبيعي بيكون بيني و بينه حزازيه بهالموضوع و مفروض ننصح و كذا. “ وثم استعمل كلمات مثل انا يحق لي ادخن واسوي اللي يريحني بدون ما احد يعارضني و ما طول فيها إلى ان تكلم عن “الدين” و كأنه يحاول ان يمحورني حول هذا الموضوع. من هنا بدأ كلامي يقل لأن كلامه بدأ ما يعجبني وبدأت ايضا في التركيز على كلماته وكأني احاول ايجاد الكلمات المتقاطعه(المتعارضه بالأصح!).

أول ما اذكره في تحويل موضوعه عن الدين قال رجال الهيئة. فقال:“ياخي انا مره معي عامل و جالسين نصلح اللمبه و أذن وأنا جالس عنده و جوني الهيئة و قالو (ليه ما تصلي؟!) وقلت مثل ما تشوفون انه عندي عامل و كذا. ثم طلبت مني الهيئة اني اجيب توقيع من امام المسجد إني احضر للمسجد”.  ثــم اضاف تعليق على الموقف اللي صار له: ” الهيئة الان جالسه تدّور ما بين الحواري و تاركه هالشباب اللي يدجون بالشوارع و على اشكالهم  مفروض يمسكونهم و يعاقبوهم!“. — بصراحه ماصدقت خصوصا يوم قال على سالفه الحضور. لكن افترضت انه صادق—    اضاف بعد ذلك الكلام ضد الهيئه وانهم قطاع متخلف لأنهم بأمرون بالصلاة “ويمكن يكون عليه جنابه مثل العمال اللي بالسوق”، كما قال. (ﻻ تعليق، لكن اعجبتني عليه جنابه يعني مو ناوي يصلي خلقه او بيتروش بالسوق خخخخخخ).

و ذكر انه شخص يدخل المنتديات دائما و يتعرض للطرد لأنه “مـــــــــسكتهم” و ان بعض الناس كانت تقول انه صادق  و بعض الناس اوصفته بالدكتور لدرجة ان واحد قال “انت دكتور بالدين لكن عندك دكتوراه بالشر”

.

.

.

.

بعد ذلك قام في مقارنه بين السعودية و البحرين و قال: عندنا في البحرين لو تشوف الناس يصلون بقداسه، يروح وﻻ هو مطارد او مغصوب من قبل احد” و ثم اضاف — و كأنه ترقيعه لكلمة “عندنا” — وقال:انا من زمان ما رحت البحرين ، لكن اذكر مره رحت و كان فيه 3 طرق مشكله حرف U  و انا كنت في الجانب السفلي و في الطريق الايمن كان مسجد للشيعة و في الطريق الايسر كان مسجد للسنه ، وانا رحت للطريق الايمن و صليت وكان في الجهه الثانية مسجد الشيعة ، طبعا عرفت ان هذا مسجد السنه لأنه دخله سوداني  — صليت مع الشيعة وﻻ السنه الحين!! — وصليت و لقيت القداسه لأن الناس رايحه بنفسها للمسجد بدون ما احد يغصبها!”

.

.

.

ثـم بدأ يتكلم عن الرسول صلى الله عليه و سلم وانه قال بأن الدين يسر وليس عسر. أكون صريح معاكم ،اعجبني بعض كلامه هنا ولكن قال كلام وﻻ اعلم عن صحته انه احد الصحابه “يا عمرو بن العاص او واحد ثاني، (كما قال السيد زبون) انه كان يأكل و الناس تصلي في إحدى الايام!”. (ﻻ تعليق).

ثم ذكر ان الناس فيهم خير وحتى لو كان اشد عاصي على وجه الارض، و ايضا ذكر انه شاف شخص اوصفه بالجاهل كان يدعي الله في المسجد على الفطور في رمضان و “بيده سيجاره” و ربط هذا على هذا قصه الاعرابي الذي كان يبول في المسجد و موقف الرسول معه.وقارن افعال الرسول بالهيئة في الوقت الحالي وانهم لو شافو شخص يدخن او يبول لضربوه.

ثـم تلكم و حديثه عن البول اكرمكم الله (حتى ضحك وقال انا ماني صاحي اليوم)..! و اضاف انه شاف بالرياض ناس تبول بالشوارع هنا!  فتعجبت من كلامه و قلت “مو معلقول!” فقال مقسماً بالله انه شاف واحد كان يبول و وجهه على جهه الشارع عند بنك سامبا! –هنــا مربط الفرس و تبدأ لعبة التقاطع– فسألته عن رأيه و قال “انا استغربت من فعله هذا ولو اني قبل عشرين سنه شفته كان ضربته ضرب لأنه شخص ما يستحي و ما يشوف ان قدامه رجال و انا اصلا مدري لو كان مجنون وﻻ ﻻ لكن ودي لو الناس نزلت عليه و علمته شلون يبول قدام الناس.”

.

.

فيا من وصِف  بالدكتور، انت تلوم الهيئة تحت مفهوم الحريه و الجهل و اليسور في الدين لأنهم لو وجدو شخص يدخن “فــي بيت الله” وضربوه فهذا خطأ عليهم.  بينما لما شخص يبول امام العامه لمن المفترض ان يضرب؟! ، ههههههههههههههههه والله ما وسعني اﻻ اني ابتسم و انتظر السيارة تنتهي فعرفت اني حتى لو ناقشته راح تكون مجرد مضيعه وقت لانه هو عارض نفسه في نفسه.

.

.

.

—-

المشكله لما بديت اجمع و اتذكر كلامه عرفت انه شخص فعلا تحت تأثير شي مسكر او انه شخص مجنون ولكن ما يبين عليه الجنون!

-فبينما يحق له يدخن بدون ما احد يعارضه فالشباب مفروض يعاقبون عشان اشكالهم!.

-و استعمل كلمات “انا مختلف عنه بالمذهب” و “عندنا بالبحرين” و “المسجد الشيعي و السني”.

– و اخيرا، بينما من المفرض للهيئة ان تترك الشخص يدخن في المسجد فيجب ان يضرب الذي يبول للعامه. (عشان ما يهين الرجال!!)

أنا لا احمل تعليق اكثر من اللي ذكرته اعلاه، ولو على سؤال ليه ما رديت فتجنبا لكونه “دكتور” ،”مســكتهم” ، “مو صاحي اليوم” قررت ان اسكت و “اعطيه جوه” و قلت له سلام. 😀

Advertisements

Written by xsoh

يونيو 21, 2010 في 2:53 م

أرسلت فى مجرد رأي.

3 تعليقات

Subscribe to comments with RSS.

  1. لا تعليق ٫٫٫

    اذكر كنت في المطار انتظر خالتي توصل
    الا جاني واحد من هالاشكال العجيبه وسولف معي شوي
    الا نقز على طول وقال لي وش رايك بقيادة المرأة للسيارة
    فماكان من أبورشود الا أن قام وجلس في كرسي ثاني (( ما أحب اسلك ابد))
    هههههههههههه بعض هالنوعيات افضل حركه معهم هي التجاهل

    تدوينة رائعه من أكسوووووه
    بالتوفيق ٫٫

    محمد السلمي

    يونيو 21, 2010 at 3:41 م

  2. اكسوه سلكلوه .. . >> هاهاها ظريف

    من جد في اشكال ما ودك تفتح موضوع معهم .. ترا التجاهل في هالمواقف حل ناجع على قولتهم

    سلمون

    يونيو 21, 2010 at 7:19 م

  3. موقف غريب …بس تصدق لوني مكانك أطلع جوالي قدامه وألعب فيه ولا أقرا ولا أشوفلي فلم !! (خاص بجوالي ههه) أصرفلي منه …وغير كذا باين عليه ملحووووس ، هذا أقر ب تعبير له ..
    بصراحة حتى النقاش معه ضايع على قولتك …

    شي ثاني …تدوينه ممتازة …بالتوفيق

    تركي محمد

    يونيو 22, 2010 at 3:58 م


اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: